كرة القدم التونسية

ضربة أخرى لـ وديع الجريء تقيم الدليل على أن منظومته فاسدة

قرر الإتحاد العربي لكرة القدم ، التخلي عن الحكم محرز المالكي قبل أيام قليلة من إنطلاق البطولة العربية للأواسط التي ستحتضنها المملكة العربية السعودية من 17 فيفري إلى غاية 5 مارس 2020 .

ضربة أخرى للتحكيم التونسي بعد إقصاءه من مونديال “قطر 2022” تأتي كنتيجة طبيعية لمنظومة الفساد التي يقودها وديع الجريء

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock