كرة القدم التونسية

هكذا تحكّم وديع الجريء في العملية اﻹنتخابية لـ النادي الافريقي وقهر إرادة الناخبين

كان من المتوقع بل من المتأكد ان يغادر عبد السلام اليونسي النادي الافريقي عقب الانتخابات الاخيرة التي تكفلت الجامعة التونسية لكرة القدم بإدارتها.

ولكن وعكس كل التوقعات بقي اليونسي في موقعه رغما عن انف الجماهير وتم الغاء الانتخابات، ولعب رئيس الجامعة وديع الجريء الدور الاكبر في فشلها بفعل تحكمه في ادارة الكواليس.

وديع الجريء ارسل اشارات الى القائمة التي كانت تضم بعض الرؤساء القدامى للنادي مفادها ان الوضع اخطر مما يتصورون، اضافة الى انه سيكون الرئيس الخفي والفاطق الناطق، مما عجل بإنسحابهم وهم الذين كانوا يحملون امال الجماهير العريض للخروج بالنادي من عنق الزجاجة.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock