كرة القدم التونسية

نبيل معلول يواصل إستهداف ايمن عبد النور بطريقة مفضوحة

شهدت مباراة تونس وليبيا عودة مدافع قيصري سبور التركي أيمن عبد النور للظهور في التشكيلة الأساسية للمنتخب التونسي بعد غياب ظالم امتد لسنوات طويلة.

عودة كانت موفقة للغاية وفق جل الملاحظين الذين أثنوا على الأداء المتميز للاعب رغم تذبذب أداء زميله في المحور ياسين مرياح الذي قدم بالمناسبة واحدة من أسوإ مبارياته مع المنتخب.

ولئن نجح عبد النور في اثبات قوة شخصيته ومؤهلاته العالية وفي اقناع كل الملاحظين بأحقيته في التواجد في التشكيلة الأساسية لمنذر الكبيّر، فإنه فشل مجدّدا في اقناع نبيل معلول الذي لم يفوّت فرصة تواجه في بلاتو “بين سبورت” لتحليل المباراة، لمهاجمة عبد النور دون مبرّر وتحميله مسؤولية هدف الهوني على الرغم من أن الجميع على يقين بأن أيمن بن محمّد هو من تسبب في قبول الهدف لعدم قيامه بمراقبة نجم الترجي والمنتخب الليبي.

تصرّف نبيل معلول كشف عن حقد دفين وكبير يكنّه لعبد النور، فبعد أن تجاهله وحرمه من مشاركة مستحقة في مونديال روسيا 2018، عاد الرجل ليطلق حممه تجاه أفضل ممثلي كرة القدم التونسية في الخارج دون أن يكون لذلك موجب فني ولكن المطلّع على الكواليس يعي أن هذا الاستهداف يعود أساسا إلى فشل الأخير في استمالة عبد النور والتأثير عليه للرضوخ إلى تعليماته والاستجابة لطلباته وقبول عروض من نواد معينة وهي سياسة كان يتبعها معلول عندما كان يشرف على المنتخب، حيث شهدت تلك الفترة هجرة غير مسبوقة للاعبين التونسيين للبطولات الخليجية التي يمتلك فيها معلول علاقات واسعة وثرية.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock