كرة القدم التونسية

محمد علي البوغديري يثبت حصوله على شهادة الباكالوريا وهيئة اليونسي ستسقط

كانت اللجنة المستقلة للانتخابات صلب الجامعة التونسية لكرة القدم أعلنت يوم 24 جويلية الماضي عن إسقاط القائمة المترشحة لرئاسة النادي الافريقي برئاسة المسؤول السابق محمد علي البوغديري وبالتالي إنهاء المسار الانتخابي.

محمد علي البوغديري تجند رفقة بعض المحامين من أجل الحصول على الوثائق التي تثبت سلامة ملفه وامتلاكه لشهادة البكالوريا والتي بسببها تم إسقاط قائمته، وهو ما حصل فعلا لتتأكد المؤامرة ضده.

ويعلم الجميع أن هيئة عبد السلام اليونسي وبعد استقالة أكثر من 9 أعضاء أصبحت منحلة قانونا والمخرج الوحيد لتثبيته على رأس النادي الافريقي كان إسقاط القائمة الوحيدة المترشحة بإعتبار أنه حليفا لوديع الجريء رئيس الجامعة.

ولم تقف اﻷمور عند هذا الحد، فقد حصل عدد من المحامين على حكم نافذ حسب “الصباح نيوز” يقضي بالزام الجامعة بتمكينهم من الوثائق التي تثبت امتلاك الرئيس الحالي عبد السلام اليونسي ونائبه حمزة الوسلاتي لشهائد البكالوريا، وترفض الجامعة الى حد الان الرد على طلب الإطلاع على هذه الوثائق.

ولم يتبقى أمام الجامعة غير 4 أيام للإمتثال وتقديم ما يثبت إمتلاك اليونسي والوسلاتي على شهادتي الباكالوريا وإلا فإن إنتخابات 2018 والتي تولت هي أيضا اﻹشراف عليها ستعد باطلة وقد يتم إتهامها بالتلاعب بالملف وسيتأكد أن وصول اليونسي إلى رئاسة النادي الافريقي لم يكن قانونيا.

الوثائق التي تثبت إمتلاك البوغديري لشهادة الباكالوريا :

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock