كرة القدم التونسية

لسعد الدريدي سيكمل الموسم بهذه التركيبة المثالية في خط وسط النادي الافريقي

صحيح أن المدرب لسعد الدريدي منح الفرصة للمنتدب الجديد منذر القاسمي ليكون ضمن التشكيلة الأساسية في حوارات البطولة لكنه في مواجهة الكأس الأخيرة عول على الثلاثي شهاب القصاب وأحمد خليل ووسام يحيي مما منح خط وسط الميدان تميزا كان واضحا.

هذا الخط كان العلامة المضيئة في اللقاء وحصيلة الأهداف تؤكد ذلك بما أن الثنائي خليل والقصاب تمكن من التهديف بالإضافة إلى أن التمريرات الحاسمة في الهدف الثاني جاءت من لاعبي وسط الميدان ليكسب الثلاثي نقاطا في المنافسة على التواجد في التشكيلة الأساسية.

المتابع لتصورات المدرب لسعد الدريدي يلاحظ أن يحيي يبقي الحل الأول في وسط الميدان وذلك بفضل مردوده المستقر وأيضا الثقل الذي يشكله في وسط الميدان فيما واصل الشاب القصاب التأكيد على خصاله ليثببت نفسه من جديد بعد أن ابتعد عن الحسابات في لقاء الملعب التونسي لكن الجديد جاء بعد أن تأكد المدرب لسعد الدريدي من تعافي أحمد خليل نهائيا من الإصابة حيث قدم خليل أحد أفضل مبارايته في هذا الموسم ليبصم من جديد على مكانه كأساسي وبذلك يستقر الدريدي على التركيبة المثالية لوسط الميدان المتمثلة في الثلاثي يحي والقصاب وخليل.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock