كرة القدم التونسية

تطوّرات وتداعيات خطيرة في ملفّ إيقاف رئيس النادي البنزرتي عبد السلام السعيداني

دخل رئيس النادي البنزرتي، عبد السلام السعيداني مساء أمس الإثنين في إضراب جوع في السجن إحتجاجا منه على القرار القضائي القاضي بسجنه لمدة 15 يوما.

وقد أكد اليوم، الثلاثاء 31 ديسمبر 2019، نائب رئيس الهيئة المديرة للنادي البنزرتي، أيمن الزين في تصريح لـ”آخر خبر أونلاين” أن لجنة الدفاع عن عبدالسلام السعيداني إستنجدت بالملف الطبي للموقوف لإثبات تدهور وضعه خاصة وأنه يعاني من آلام في المعدة ولكن طلب الإفراج قوبل بالرفض، حسب تأكيده.

وأضاف أن رئيس ناديه أكد للجنة الدفاع أنه يعتبر نفسه مظلوما وتم حرمانه من غلق الملف بدفع المبالغ المتخلدة لغلق القضية.

وأشار الزين في تصريحه إلى أن الشعور بالظلم والإستهداف يطبع تفاعلات الجماهير في بنزرت مع هذه القضية ولذلك حذّر من تداعيات الخطوات القادمة للجماهير التي نادت بالإفراج عن رئيسها وأكدت أنها تعدّ لوقفات إحتجاجية دفاعا عن السعيداني وعن الجمعية.

وللتذكير فقد أصدرت يوم الجمعة 27 ديسمبر 2019 محكمة بنزرت حكما يقضي بسجن رئيس النادي البنزرتي عبد السلام السعيدانيلمدّة 15 يوما.

وتجدر الإشارة إلى أنّه تم إيقاف السعيداني خلال حضوره في محكمة الجهة على خلفية أحكام صادرة ضدّه بعد إصداره لـ 9 صكوك دون رصيد قيمتها الجملية 50 ألف دينار.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock