كرة القدم التونسية

فضيحة لا تشرف و لا تليق بسمعة تونس في مباراة البارحة مع مصر

شهدت مباراة تونس ومصر ليلة أمس بعد الاخلالات في الجوانب التنظيمية، حيث أجبر عدد من الصحفيين على القبوع لوقت طويل أمام الملعب قبل أن يسمح لهم بالدخول قبل دقائق من نهاية الشوط الأول وذلك بتعلة تطبيق الأوامر التي لا نعلم حقيقة من يقف خلفها ومتى ستنتهي حتى لا تتواصل «إهانة» رجال ونساء الصحافة في الملاعب التونسية.
تعطيلات الدخول إلى الملعب لم تقف عند حد الصحفيين،حيث شملت كذلك المدير الفني للجامعةالتونسية لكرة القدم يوسف الزواوي والذي أجبرته التعليمات الأمنية الغريبة على إضاعة الشوط الأول من المواجهة،قبل أن يتم العفو عنه وبقية أفراد عائلته ويسمح له بدخول الملعب في حركة تعكس حقيقة العشوائية الكبيرة وسوء التنظيم الذي بات خبزا يوميا في كل المباريات الكبيرة تقريبا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE
إغلاق