كرة القدم التونسية

بعد أن أصبح “الرعواني” طاغ في البلاد المنتخب التونسي سيحتضن هذا اللاعب من جديد

هل يعود صيام بن يوسف إلى المنتخب بعد أن كان قد أعلن عن اعتزاله اللّعب على المستوى الدولي؟.

هذا السيناريو مطروح بقوة خاصة أن الإطار الفني بقيادة المنذر كبير يعتبر أن صيام بن يوسف اتّخذ قرار الإعتزال بمفرده ولم يُجبره أي طرف على تعليق «الصبّاط» مع المنتخب الوطني.

ويعتقد الإطار الفني لمنتخبنا أن الباب مفتوح لصيام بن يوسف طالما أنه يلعب بإنتظام مع «قاسم باشا» التركي.

ومن الواضح أن المنذر كبير وعادل السليمي على اقتناع تامّ بأن صيام مازال قادرا على افادة المنتخب المُقبل على تَحديات كبيرة في تصفيات الـ “كان” والمُونديال.

ونتسائل عن مدى صحة هذا التمشي في ظل قرار اللاعب الاعتزال الدولي والاهم انه أثبت مرارا وتكرارا أنه غير أهلا لتقمص الزي الوطني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock