كرة القدم التونسية

رغم أنف نبيل معلول : ايمن عبد النور يواصل كتابة التاريخ

واصل المدافع التونسي أيمن عبد النور خط مسيرة كروية ناجحة ومتميزة وغير مسبوقة في كرة القدم التونسية وذلك بنجاحه ليلة أمس في التأهل رفقة فريقه أولمبيك مرسيليا إلى نهائي كأس الاتحاد الأوروبي .

ورغم  أن الدولي التونسي ، نال إعجاب الجميع باستثناء مدرب المنتخب الوطني نبيل معلول، ورغم أنه لم يشارك في مباراة الأمس فإنه خاض 3 مباريات في هذه المسابقة مع أولمبيك مرسيليا مضيفا بذلك انجازا كبيرا إلى مسيرته الاحترافية المتميزة التي نجح خلالها في

بلوغ نهائي كأس ألمانيا مع فيردر بريمن ضد بيارن ميونيخ،كما اختير كأفضل مدافع في تولوز وفي التشكيلة التاريخية لهذا النادي قبل أن يشارك في نسختين من مسابقة رابطة الأبطال الإوروبية مع نادي موناكو الفرنسي وبلوغ ربع نهائي المسابقة معه ليختار بعدها الرحيل نحو البطولة الاسبانية من بوابة نادي فالنسيا الذي لعب معه ست مباريات في مسابقة رابطة الأبطال و3 مباريات في الدوري الأوروبي ليكون مسك الختام تأهل إلى نهائي المسابقة الثانية في القارة العجوز أكد أن الدولي التونسي السابق يبقى أفضل سفير لكرة القدم التونسية في أوروبا رغم كل ما قيل عنه ورغم حملات التشويه المستمرة ورغم الجحود الذي يعامل به من قبل أبناء جلدته وخاصة من المدرب الوطني التونسي الذي فضل عليه لاعبا احتياطيا في الفريق الرديف لنادي ليستر الأنقليزي .

الوسوم
اظهر المزيد

تعليق واحد

  1. بالله يزي بلا تبندير لعبد النور، هو ما شاركش مع فريق مرسيليا و انت تحط يخط مسيرة ناجحة، ناجحة في بنك الاحتياط؟؟؟ يزي راكم كثرتولها تحب هالبناك الي فلنسيا تحب تتخلص منو و مرسيليا تحب ترجعولها تحبوا تردوه كنفارو وتنسبولوا نجاحات متع فريق هو بناك فيه هههههه احترموا عقولنا شوية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق