كرة القدم التونسية

اليونسي يتلاعب بالنادي الافريقي وهذا ما حصل يوم الجلسة مع وديع الجريء

غريب ما يقوم به رئيس النادي الافريقي عبد السلام اليونسي فبعد أن اختار الغياب عن تربص عين دراهم رغم الاتفاق بينه وبين اللاعبين والإطار الفني على التواجد في

آخر أيام التربص إلا أنه خير عدم الحضور وعدم الرد على المكالمات المتكررة ليكون القرار مقاطعة التربص والعودة إلى تونس مع إعلان الإضراب إلى غاية معرفة مصير رواتب المجموعة وقد جدد اليونسي التلاعب بوعوده خاصة بعد أن اتفق مع المدرب لسعد الدريدي وكوادر الفريق على جلسة عشية الاثنين إلا أنه لم يحضر وترك المجال لرئيس الجامعة وديع الجريء ليكون مهندس الجلسة الجديدة بين مدرب الافريقي وعدد من اللاعبين في خطوة فاجأت الجميع وتركتهم في موقف محرج بما أن الاتفاق كان على جلسة بين رئيس النادي والمدرب وممثلي المجموعة.

اليونسي يعي أن وعوده العديدة لن تجد صدى لدي اللاعبين رغم أن أمر العودة إلى التمارين حسمت بعد جلسة رئيس فرع كرة القدم حمزة الوسلاتي والمدرب لسعد الدريدي وكوادر الفريق لكنه طلب جلسة جديدة مع المجموعة غادرها قبل موعدها وترك الجميع في التسلل ومكلفا رئيس جامعة كرة القدم بالتحاور مع اللاعبين والمدرب لسعد الدريدي في خطوة زاد في تأكيد أن اليونسي فقد الكثير من مصداقيته ومن ثقله في النادي بما أنه اختار كالعادة الاختفاء عند المشاكل وترك الآخرين يبحثون عن حلول وملف منحة الإنتاج للموسم الماضي دليل جديد على ذلك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock