كرة القدم التونسية

منظمة أنا يقظ تكشف تجاوزات تخصّ الجامعة التونسية لكرة القدم برئاسة وديع الجريء

أبدت منظمة “أنا يقظ” عن إستغرابها من تمتع الجامعة التونسية لكرة القدم برئاسة وديع الجريء بإمتيازات ديوانية دون وجه حق، وتساءلت عن أسباب رفضها اﻹيفاء بإلتزاماتها تجاه الدولة.

كما أبدت إستغرابها من إصرار الجامعة على مخالفة القانون مؤكدة أن لها ما يكفي من الموارد لسداد المعاليم الديوانيّة المستوجبة والحصول على التجهيزات في إطار احترام القانون وبعيدا عن الشعبويّة والمظلومية.

وطلبت المنظمة من الجامعة توضيح لماذا تختار في كلّ مرة العلامات الّتي تمثلها شركة Sportac في تونس وكيفيّة اختيار مزوّدي المنتخب وعلى أي أساس تتعاقد معهم مشيرة الى ان الجامعة “لا تفتح طلبات للعروض ولا تتبع اجراءات تضمن التنافسية وتكافؤ الفرص ؟.

وأوضحت ان علامة Kappa تقوم ببيع أزياء المنتخب في الأسواق الوطنية والعالمية من خلال الموزعين وعلى موقعها الرسمي بأسعار تتراوح بين 35 و110 أورو معتبرة انه لذلك لا يحق ان تتمتع تجهيزات المنتخب في الديوانة بأي امتياز ديوانيّ بالإعفاء بما انها لا تتعلّق بهبة أو بأعمال خيريّة.

كما ذكرت المنظمة بانها كانت قد اودعت شكاية بتاريخ 16 جوان 2020 ضدّ كل من الديوانة التونسيّة والجامعة التونسيّة لكرة القدم في شخص ممثلها القانوني على إثر اسنادها اعفاء من خلاص معاليم ديوانيّة بقيمة 815 ألف دينار لتوريد أزياء المنتخب لسنة 2018 رغم رفض وزارة الشباب والرياضة آنذاك وبأن القضيّة اليوم في الطور التحقيقي لدى القطب القضائي الاقتصادي والمالي مؤكدة انه تم الاستماع للممثل القانوني للمنظمة في هذا الخصوص.

وأشارت إلى أن طبيعة الاتفاقيّة الّتي تربط الجامعة بالمزود Kappa تجاريّة بحتة وان قيمتها تبلغ 500 ألف اورو مقابل وضع “العلامة التجاريّة ” للشركة المزوّدة على كل المحامل الرقميّة والإشهاريّة للجامعة وانه يعد في هذه الحالة عقد استشهار لهذه الماركة.

أخبار المنتخب التونسي .. تابعوا صفحتنا على فايسبوك

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock