كرة القدم التونسية

اسامة الدراجي يكشف أسرار ماحدث قبل مباراة النادي الافريقي ونادي حمام الأنف

في حديث أدلى به الى صحيفة الشروق عبر لاعب النادي الافريقي اسامة الدراجي عن أسفه الشّديد مّما حصل في الوقت الذي يفترض أن تكون الأجواء داخل المجموعة في تناسق مع النتائج الطيّبة والبداية الموفّقة للفريق مضيفا بأنه لم يكن يتوقّع أن تصل الأمور الى هذا الحد لولا بعض الأطراف التي سعت الى تهويل ماحدث لأسباب يجهلها.

وفي الأثناء روى اسامة الدراجي حقيقة ماحصل في مباراة الملعب التونسي حيث نفى أن يكون قد إحتجّ على تغييره أو عبّر لمدرّبه عن ذلك مؤكّدا على إحترامه لخيارات الإطار الفنّي ومضيفا أن كل مافي الأمر أنه لم يكن راضيا أثناء اللقاء على مردوده خاصة وان الكرة لم تنصفه لكن مازاد في تشنّجه وغضبه هو ماقام به تجاهه أحد الأحبّاء الى الحدّ الذي جعله يغادر الميدان على تلك الحالة.

وحول حقيقة ماحصل في مقر إقامة الفريق قبل مباراة نادي حمام الأنف ومغادرته للنزل سويعات قليلة قبل انطلاق اللقاء قال الدرّاجي أن كل ماقع تداوله كان مجانبا للواقع حيث أكّد اللاعب أنّه لم يغادر النزل إلاّ بعد أن أشعره بذلك أحد المسؤولين ومنحه حريّة البقاء أو المغادرة على إعتبار أنه لم يكن ضمن قائمة اللاعبين الذين سيشاركون في اللقاء مضيفا بأنه لم يكن هناك موجبا يجعله يتصرّف على ذلك النحو خاصة وأنّه كان على علم مسبق بأنه سيكون خارج حسابات المدرّب في ذلك اللقاء باعتبار أنّه كان يعاني من بعض الأوجاع ولم يتدرّب بشكل جيّد طيلة الاسبوع لكنّه أكّد أيضا أنه إستغرب وتفاجأ بعد ذلك بماآلت اليه الأمور وكيف وقع توظيف ماحدث ليقع منعه لاحقا من التدرّب تحت ذريعة فرض الإنضباط ويؤكّد اسامة الدراجي أنّه حاول مرارا الإتّصال برئيس النادي عبدالسلام اليونسي لاستبيان حقيقة ماحصل وشرح موقفه لكن تعذّر عليه ذلك والى اللحظة لم يتمكّن من لقاء اليونسي أو الإتّصال به.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock