كرة القدم التونسية

إحصائية علمية ﻷهداف النادي الافريقي تفرز معطى هام يوجب التوقف عنده

تشير الأرقام إلى أن أهداف النادي الافريقي سجلت أغلبها في الأشواط الثانية (عددها 9) مع هدف وحيد في الجولة الافتتاحية من ضربة جزاء نفذها غازي العيادي.

وتكشف الأرقام معطيين متناقضين ذلك أن نادي باب الجديد لا يعرف النجاح إلا في الشوط الثاني الذي يصطلح عليه عادة بشوط المدربين في حين أنه يفشل في الأشواط الأولى..

ولئن توفق الفريق في تصحيح مشاكله في الأشواط الثانية خلال 5 مقابلات إلا أن المرة الوحيدة التي عجز فيها عن ذلك كلفته الهزيمة على أرضه أمام الاتحاد المنستيري.

وسيتعين على الإطار الفني أن يشتغل أكثر مع اللاعبين من أجل تحسين التعامل مع بدايات المباريات خاصة أمام منافسي الصفّ الثاني حتى لا يهدر الفريق نقاطا مهمة لاسيما وأن مباريات القمة ستأتي تباعا بداية من الجولة القادمة أمام النادي البنزرتي ثم التي تليها أمام الجار الترجي الرياضي في دربي العاصمة.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock