كرة القدم التونسية

هل أذنب النجم الساحلي في حق سامي المصلي ؟

تزامن تعيين المدرب الفرنسي الجديد مع تعيين رضا الجدي وسيف غزال كمساعدين له بعد أخذ ورد وهذا عادي .

غير أن ما يبعث على الإستغراب هو التصرف الغريب لهيئة النجم مع أحد أكفإ إطاراتها الفنية مدرب صنف النخبة سامي المصلي الذي أخذ القطار وهو يسير وسط الموسم الماضي بعد نتائج مخيبة لا تليق بسمعة النادي وتمكن من إعادة الهيبة إليه ونافس على البطولة إلى آخر الجولات وتمكن من إحراز كأس تونس بعد الفوز في المنزه حلى حساب النادي الصفاقسي فقد كان سامي المصلي مرشحا ليكون المساعد الأول أو الثاني إلى غاية ليلة تعيين الجدي وغزال وبقدرة قادر أزيح إسمه وحل محله واحدا من الثنائي المذكور .

للتذكير فقط نشير إلى أن المصلي هو صانع ومكون هذا الجيل الذهبي للنجم الذي تمكن من إحراز كأس الكاف الموسم قبل الماضي ولقب بطولة تونس الموسم الماضي ونذكر على سبيل المثال اللاعبين البريقي , بوغطاس و صدام بن عزيزة وغيرهم كثير أفلم يكن جديرا بأن يتقلد هذه المسؤولية ؟

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock