كرة القدم التونسية

مزدوجي الجنسية بالجملة يرفضون المنتخب التونسي والسبب واحد

رغم أن لعب المونديال مغر إلى حد كبير إلا أن عديد اللاعبين من مزدوجي الجنسية رفضوا تعزيز المنتخب التونسي في الفترة الأخيرة.

وعلى سبيل الذكر لا الحصر نذكر يان فاليري لاعب ساوثهامبتن الأنقليزي ويوسف الشرميطي مهاجم الفريق الثاني لنادي سبورتينغ لشبونة البرتغالي ومحمد زكي العمدوني قلب هجوم اف سي لوزان.

هؤلاء بات ضمهم إلى صفوف نسور قرطاج مستحيلا رغم أن أمل اللعب لفائدة منتخبات دول المولد والمنشإ يبدو تقريبا منعدما، ويعود سبب رفضهم حسب مصادر مطلعة إلى

ما بلغهم عن الأجواء غير المشجعة داخل المنتخب الوطني و “الرعواني” الذي تسير به الأمور.

أخبار المنتخب التونسي .. تابعوا صفحتنا على فايسبوك

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock