كرة القدم التونسية

القطيعة آتية لا محالة : هذا ما حدث بين خالد بن يحيى وحمدي المدب عشية اليوم

رغم حضوره حصة تدريب الترجي الرياضي اليوم الجمعة 24 اوت 2018 فان خالد بن يحي لم يشرف عليها بل تولى قيادتها مساعداه معين الشعباني ومجدي التراوي .

خالد بن يحي وصل إلى تدريبات الترجي الرياضي متأخرا ليجد في انتظاره رئيس الفريق حمدي المدب حيث

دارت بينهما جلسة مطولة نسبيا غادر في أعقابها بن يحيى حصة التمارين التي تولى قيادتها مساعداه معين الشعباني ومجدي التراوي .

ووفق ما أكده ”حقائق أون لاين” فإن بن يحيى استرخص للتغيب عن حصة اليوم لشعوره بالتعب وهو ما جعل المدب يمنحه الرخصة ليغادر مركب المرحوم حسان بلخوجة تاركا أسئلة بالجملة من حوله .

وأكد نفس المصدر أن خالد بن يحي طلب من حمدي المدب أن يعفيه من تدريب الفريق وبالتالي قبول استقالته لكن يبدو أن رئيس الأحمر والصفر رفض الاستقالة ليمنح رخصة استثنائية لمدربه على أن يستأنف غدا التمارين بصفة عادية .

وجاء قرار بن يحيى بعد أن تعالت الأصوات بشتمه مع نهاية مباراة الترجي الرياضي الأخيرة أمام ضيفه اتحاد تطاوين والتي أنهاها الفريق منتصرا بهدفين لصفر وهي ليست الحادثة الأولى في الفترة الأخيرة .

الثابت أن القطيعة آتية لا محالة بين الترجي الرياضي وخالد بن يحيى والأمر لن يتأخر كثيرا حيث تلوح مباراتا الاتحاد السكندري ضمن إياب الدور 32 من الكأس العربية ومواجهة تاون شيب رولرز البوتسواني آخر مباراتين لبن يحيى مع الفريق إن لم تحدث القطيعة قبل ذلك .

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
Inline