كرة القدم التونسية

يجهلها الأحباء : حقيقة صادمة عن “كبار” النجم الساحلي

كان أمل أحباء النجم الساحلي كبيرا في أن يسفر إجتماع كبار النادي عن جملة من القرارات الحاسمة، غير أن النتيجة كانت دون المأمول.

وكان منتظرا أن يرأس عثمان جنيح هيئة تسييرية، تنطلق في فتح الملفات العاجلة وتسويتها، غير أن مخرجات الإجتماع كانت صادمة بعد إقرار مواصلة ماهر القروي.

وصب الكثيرون غضبهم على هؤلاء الكبار ظنا منهم أنهم تهربوا من تحمل مسؤولياتهم التاريخية تجاه النادي ذو الفضل عليهم، ولكن الواقع عكس ذلك تماما، فـ”كبايرية ليتوال” مفلسون ماديا ولا قدرة لهم على ضخ المال عكس ما يعتقده الأحباء.

والوحيد القادر على الدفع هو الرئيس السابق رضا شرف الدين الذي غاب عن هذا الإجتماع رغم دعوته من قبل الكاتب العام، وهذا كان منتظرا بالنظر إلى الطريقة المهينة الي خرج بها أواخر العام الماضي بدفع من أطراف معلومة لدى أنصار النادي.

وتبقى عودة صاحب معمل الدواء ممكنة متى توفرت الإرادة وزالت أسباب رفضه العودة وهي معلومة أيضا لدى الجميع.

أخبار النجم الساحليتابعوا صفحتنا على فايسبوك

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock