كرة القدم التونسية

تعيين مشبوه لطاقم تحكيم مباراة النجم والترجي في رابطة الابطال الافريقية وتيسيما في مهمّة قذرة

عين الاتحاد الافريقي لكرة القدم طاقم تحكيم اثيوبي بقيادة باملاك تيسيما، لادارة مباراة الترجي الرياضي والنجم الساحلي يوم السبت 15 سبتمبر بملعب رادس في اطار ذهاب الدور ربع النهائي من مسابقة رابطة الابطال الافريقية .

والغريب ان الاتحاد الافريقي عين نفس طاقم التحكيم الاثيوبي لادارة

مباراة يوم غد الاحد 9 سبتمبر 2018 بين المنتخبين التونسي والسوازيلندي في اطار الجولة الثانية من تصفيات امم افريقيا “الكامرون 2019” بالعاصمة مبابان .

وجه الغرابة يكمن في ان مملكة سوازيلندا تقع اقصى جنوب القارة السمراء ومقابلة النجم والترجي على بعد اقل من اسبوع بما يعني ان مسافة سفر طويلة وشاقة بانتظار طاقم التحكيم الاثيوبي من اديس ابابا الى مبابان ومن ثم في اتجاه تونس، وعندما نعلم ان تاريخا سيئا يملكه الحكم باملاك تيسيما وانه حكما مشبوها اضافة الى ان خبراء قطاع التحكيم يؤكدون ان مثل هذه التعيينات المزدوجة ليست بريئة ندرك ان هذا التعيين مشبوها بغض النظر عن الفريق المستفيد منه وان باملاك تيسيما سيكون في مهمة قذرة وعلى كل الاطراف التونسية المتداخلة في هذه المباراة الحاسمة ان تتدخل حتى لا تحيد عن مسارها لان مباريات النجم والترجي باتت على فوهة بركان وان اي تلاعب في نتيجتها ستكون له نتائج وخيمة في ظل الاوضاع المتردية اقتصاديا واجتماعيا في تونس وعلى القيادة السياسية خاصة ان تتحرك فورا للتصدي لاي محاولة لاخراج المباراة عن مسارها الرياضي النزيه .

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock